توخيل عن التوقفات الدولية: لسنا سعداء بها ولا أحد يبالي برأينا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبدى توماس توخيل مدرب تشيلسي اعتقاده أن مدربي البريميرليج لا يملكون خيارا سوى تقبل إمكانية خسارة أفضل اللاعبين قبل مباريات هامة بسبب التوقف الدولي.

يأتي ذلك بعد أن خسر توخيل خدمات أنطونيو روديجير بسبب إصابة في الظهر مع منتخب ألمانيا، ليغيب عن قائمة المباراة المقبلة ضد برينتفورد، كما يغيب تياجو سيلفا بسبب تأخر عودته نظرا لنهاية آخر مباريات البرازيل في الساعات الأولى من صباح الجمعة.

وكاد المدرب الألماني أن يفقد مهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو أيضا، وذلك بعد تضرره من إصابة عضلية اضطرته للابتعاد مبكرا عن المنتخب، إلا أنه بات جاهزا للعب.

وقال توخيل في المؤتمر الصحفي: "كنا نعرف مسبقا أن تياجو سيلفا سيعود متأخرا، لا جديد في ذلك. تحدثنا اليوم عن برينتفورد، وأجرينا تدريباتنا التكتيكية اليوم، وغاب بالفعل عن كل ذلك، بعد أن لعب 90 دقيقة ولديه 12 ساعة من السفر، لذلك الإجابة هي أنه ليس متاحا".

وأضاف "اعتدت على الكثير من الأشياء ف التوقفات الدولية، هكذا يسير الحال هذه الأيام. هل نحن سعداء كمدربين بكم المباريات التي يشارك بها لاعبينا مع منتخباتهم؟ لا، لسنا سعداء. هل يسألنا أحد ما إذا كنا نريد تغيير أي شيء؟ لا أيضا، لذلك لا جديد".

وأوضح "تحدثنا عن ذلك خلال اجتماع يويفا للمدربين، ولكنه الجدول، وفي النهاية يجب عليك تقبله. أنا لست منزعجا حتى بشأن هذا الأمر. أعتقد أن هناك مباريات أكثر مما يلزم ومسابقات أكثر مما يلزم لأفضل اللاعبين في الأندية، فهذه اللعبة للاعبين والمتفرجين أيضا".

وتابع توخيل "المتفرجون يريدون رؤية أفضل اللاعبين على الملعب في أفضل حالاتهم الصحية والبدنية، ولديهم الجوع للفوز. لا يمكنك توفير ذلك إذا كانوا يلعبون الكثير من المباريات في مختلف المسابقات".

وواصل "أنا لست منزعجا أكثر مما يلزم فأنا أعرف ما سيأتي. أعرف أن التوقف الدولي التالي قادم، ولدينا 7 مباريات قبله وسنحاول بذل أفضل ما لدينا. في الحقيقة التوقف الحالي كان أفضل بالنسبة لنا على صعيد دقائق اللعب وإدارة اللاعبين".

وعن حالة الفريق بعد التوقف الدولي قال توخيل: "التحدي الأكبر هو إعادة خلق الشعور والزخم والطاقة بعد التوقف الدولي. نحن بحاجة للحصول على النتائج بصورة مستمرة".

وأضاف "هذا هو التحدي الكبير، وهو صعب دائما بعد كل هذا السفر وكل هذه المباريات مع فرق مختلفة وفي بلدان مختلفة وبطرق لعب مختلفة".

أما عن المباراة القادمة ضد برينتفورد أوضح المدرب الألماني "لا أحد يتوقع مباراة سهلة في الغد وهذا واضح بالنسبة لنا. نحن نواجه خصما قويا في لحظة صعبة للغاية، لأنهم يمرون بوقت جيد للغاية ولديهم الكثير من النقاط المستحقة".

ويستمر غياب كريستيان بوليسيتش عن الفريق بسبب إصابة في الكاحل، فيما تتزايد احتمالات غياب حكيم زياش بسبب معاناته من آلام في الرأس.

على الناحية الأخرى عاد ريس جيمس ونجولو كانتي إلى كامل لياقتهما، ومن المنتظر ظهورهما في المباراة القادمة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق