«الوحش» رونالدو يقتحم نادي الـ 100

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


جددت فرنسا تفوقها على كرواتيا في إعادة لنهائي مونديال 2018 بفوزها عليها 4-2، فيما دخل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نادي ال100 تهديفياً وقاد بلاده للفوز على السويد 2-صفر، وعادت إنجلترا بتعادل سلبي مخيب من الدنمارك، واكتسحت بلجيكا ضيفتها آيسلندا بنتيجة 5-1 ضمن دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.
ورفع منتخبا فرنسا والبرتغال رصيدهما إلى ست نقاط من فوزين في مباراتين في المجموعة الثالثة من المستوى الأول، فيما ظل رصيد السويد وكرواتيا من دون نقاط؛ بعد خسارتهما للمرة الثانية توالياً.
على ملعب «استاد دو فرانس» في باريس، انتهت القمة بين فرنسا بطلة العالم ووصيفتها كرواتيا في إعادة لنهائي كأس عام 2018 بنسخة طبق الأصل عما آلت إليه في المونديال؛ وذلك بفوز الديوك 4-2، وسجل لفرنسا غريزمان (الهدف 31 له، وعادل رقم زيدان كخامس أفضل هداف في تاريخ فرنسا) وأنطوني مارسيال ودايو أوباميكانو وأوليفيه جيرو (من ركلة جزاء)، ولكرواتيا ديان لوفرين وبريكالو.
وضمن المجموعة نفسها، قاد نجم يوفنتوس الإيطالي رونالدو البرتغال للفوز على السويد 2- صفر في عقر دارها؛ بتسجيله هدفي اللقاء.
ورفع رونالدو (35 عاماً) غلته التهديفية إلى 101 هدف في 165 مباراة، ليدخل النادي المغلق للاعبين الذين وصلوا إلى عتبة المئة هدف، وهما لاعبان فقط رونالدو، والإيراني علي دائي ( 109 أهداف).
وقال رونالدو: «تمكّنت من تحقيق هذا الإنجاز بالوصول إلى 100 هدف والآن سأسعى للرقم القياسي. أسير خطوة تلو الأخرى، لست مهووساً لأنني أؤمن أن الأرقام القياسية تأتي بصورة طبيعية».
وسجّل مهاجم يوفنتوس الإيطالي هدفه الأول من ركلة حرة مباشرة من 25 متراً (45)، والثاني بعد تمريرة من مهاجم أتلتكيو مدريد الإسباني جواو فيليكس، حوّلها بتسديدة قوية مفاجئة بقدمه اليمنى داخل المرمى (72).
ومقارنة مع الهدافين العالميين الذين سبقوه، سجل المجري فيرينتس بوشكاش 84 هدفاً، البرازيلي بيليه 77، الأرجنتيني ليونيل ميسي 70، البرازيلي رونالدو 62 والأرجنتيني دييغو مارادونا 34.
وسيكون رونالدو قادراً على رفع غلته، عندما تلتقي البرتغال مع إسبانيا، ثم فرنسا، السويد، اندورا ثم فرنسا مجدداً وكرواتيا قبل خوض كأس أوروبا الصيف المقبل.
وتلقى رونالدو عبارات الثناء في بلاده، وعنونت صحيفة «إبولا» البرتغالية في عنوان صفحتها الأولى «لا يقارن»، كما أشاد نجم كرة القدم البرتغالي السابق ديكو برونالدو ووصفه بأنه «ظاهرة مبهرة» و«مؤشر الوحش».
وقال نجم كرة القدم البرتغالي الآخر ناني لرونالدو: «إنه عمل رائع، شيء طبيعي بالنسبة لك. بالنسبة لي، إنه يمنحني فخراً شديداً أن أكون جزءاً من قصتك. قصة الأعظم في كل العصور».
وخرجت إنجلترا بتعادل سلبي مخيب أمام مضيفتها الدنمارك فيما اكتسحت بلجيكا ضيفتها آيسلندا بنتيجة 5-1 ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثانية للمستوى الأول.
وتصدرت بلجيكا مجموعتها بست نقاط من مباراتين؛ بعد فوزها في المواجهة الأولى على الدنمارك، فيما تحتل إنجلترا المركز الثاني برصيد 4 نقاط بعد فوز وتعادل أمام الدنمارك بنقطة واحدة فيما بقيت آيسلندا خالية الوفاض.
وكانت مباراة آيسلندا تاريخية للبلجيكي جيريمي دوكو (18 عاماً) مهاجم اندرلخت بعدما سجل أول أهدافه مع المنتخب الأول في مشاركته الثانية بعد أن لعب 10 دقائق أمام الدنمارك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق