«التجارة والصناعة»: مصر ضمن أكبر 10 أسواق مورّدة للأسمدة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، إن قطاع صناعة الأسمدة يعد أحد أهم القطاعات الصناعية الاستراتيجية التي تساهم بصورة رئيسية في تحقيق الأمن الغذائى والتنمية الزراعية المستدامة، إذ يسهم في توفير نحو 50% من إنتاج الغذاء العالمى، مشيرة إلى أن مصر ضمن أكبر 10 أسواق موردة للأسمدة عالميًا.

وأضاف أن الحكومة تولى أهمية كبيرة لتنمية قطاع صناعة الأسمدة وتطوير عمليات الإنتاج لما له من مردود إيجابى لتحقيق أهداف التنمية الزراعية المستدامة على المستويين المحلى والإقليمى.

جاء ذلك في سياق كلمة الوزيرة، خلال افتتاحها، أمس، فعاليات الدورة الـ 27 للملتقى الاقتصادى الدولى السنوى للاتحاد العربى للأسمدة والتى تقام خلال الفترة من 6-8 إبريل بمدينة شرم الشيخ، تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء.

وتابعت الوزيرة أن المنطقة العربية تعد حاليًا أحد المصادر الرئيسية لتلبية احتياجات العالم من الأسمدة، وذلك بفضل مقوماتها الاقتصادية المتميزة والتى تشمل المواد الخام من صخر الفوسفات والبوتاس، وكذا توافر مصادر الطاقة اللازمة للإنتاج، والتطور التكنولوجى في عمليات الإنتاج والذى يتواكب مع أحدث أساليب الإنتاج العالمية والاشتراطات البيئية.

وشددت «جامع» على أن العديد من الشركات المنتجة للأسمدة تبنت استراتيجيات صناعية استهدفت تطوير عمليات الإنتاج والارتقاء بجودة الأسمدة المنتجة، مما جعل مصر من بين أكبر 10 أسواق رئيسية موردة للأسمدة على المستوى الدولى.

وأشارت إلى أهمية تعزيز التعاون الإقليمى والدولى المشترك بين الشركات والمؤسسات العاملة بقطاع صناعة الأسمدة باعتباره ركيزة أساسية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة على المستويين العربى والإفريقى.

وأكدت أهمية دعم التعاون الاقتصادى الإقليمى المشترك بين مصر والدول العربية والإفريقية من خلال تكثيف الجهود التنسيقية لدعم التعاون المشترك بين الشركات وتجمعات الأعمال العربية المنتجة للأسمدة والعاملة في مجال التنمية الزراعية، بهدف تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الموارد والإمكانيات.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق