هيئة قناة السويس تعلن تفريغ الصندوق الأسود لـ«إيفر جيفن» لكشف أسباب الجنوح

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إنه جارٍ تفريغ بيانات السفينة وجهاز البيانات أو ما يعرف بـ«الصندوق الأسود» لمعرفة كل التفاصيل والبيانات للوصول إلى سبب جنوح السفينة البنمية «إيفر جيفن» المتحفظ عليها حاليا بمنطقة البحيرات المُرة بنطاق المجرى الملاحى للقناة.

وأضاف «ربيع» خلال مؤتمر صحفى: «كل البدائل مطروحة في أزمة السفينة بعد انتهاء التحقيقات، بما فيها التفاوض سلميًا بعيدًا عن القضاء للحصول على حق الهيئة، ومليار دولار خسائر نتيجة توقف الملاحة وأعمال إنقاذ السفينة، تم وفق حسابات أولية قامت بها الهيئة، والحديث عن القيمة الفعلية للتعويضات والخسائر سيتم بعد انتهاء التحقيقات بشكل كامل».

وأضاف أنه منذ انتهاء أزمة السفينة في 29 مارس والعمل جارٍ يوميًا للانتهاء من عبور 422 سفينة، بواقع 85 سفينة يوميًا، حتى انتهاء جميع السفن المنتظرة وعودة الملاحة لمعدلاتها الطبيعية منذ أمس الأول.

وأعلن وصول الكراكة «مهاب مميش» الجمعة المقبل، وهى من أكبر الكراكات في الشرق الأوسط، بجانب الكراكة «حسين طنطاوى»، التي تصل في أغسطس المقبل، بالتوازى مع تطوير الكراكات الحالية لزيادة قوة الشد من 160 طنًا إلى 250 طنًا.

على صعيد متصل، صرح رئيس قناة السويس بأن حركة الملاحة بالقناة تعمل بصورة منتظمة، حيث تسجل التقارير الملاحية، أمس، عبور 84 سفينة من الاتجاهين بإجمالى حمولات صافية قدرها 5.3 مليون طن، ويبلغ عدد السفن العابرة من اتجاه الشمال 45 سفينة، بإجمالى حمولات صافية 3 ملايين طن، ومن اتجاه الجنوب تعبر 39 سفينة بالمجرى الملاحى الجديد للقناة، بإجمالى حمولات صافية 2.3 مليون طن.

وأشار إلى قيام «الهيئة» بالتعامل السريع مع عطل مفاجئ في محرك إحدى السفن العابرة للقناة، وهى ناقلة البترول RUM FORD خلال عبورها ضمن قافلة الجنوب، بحمولة قدرها 62 ألف طن، وهو ما تم التعامل معه باحترافية بواسطة قاطرات الهيئة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق