الجزائر... الحكم بسجن صحفي عامين لإدانته بالمساس بالوحدة الوطنية

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

الجزائر- سبوتنيك. وأيد مجلس قضاء الجزائر العاصمة، الحكم السابق بإدانة درارني (المسجون منذ 29 مارس/آذار) بالتحريض على التجمهر والمساس بالوحدة الوطنية.

وأفاد مراسل وكالة "سبوتنيك" بأن مجلس قضاء الجزائر العاصمة أيد، خلال محاكمة استئنافية، إدانة الصحفي خالد درارني بتهمتي التحريض على التجمهر والمساس بالوحدة الوطنية، وحكم بسجنه عامين سجنا نافذا.

 

وصدر حكم على درارني في العاشر من أغسطس/آب، قضى بالسجن ثلاث سنوات مع النفاذ ودفع غرامة تبلغ خمسين ألف دينار (330 يورو). 

وأدين درارني مدير موقع "قصبة تريبون" ومراسل قناة "تي في-5 موند" الفرنسيّة ومنظّمة "مراسلون بلا حدود" في الجزائر، بتهمتي "المساس بالوحدة الوطنية والتحريض على التجمهر غير المسلح".

وفاجأ الحكم زملاء درارني الصحفيين الذين شكلوا لجنة للدفاع عنه في الجزائر وفي الخارج وخصوصا في باريس، حيث تجمع مئات منهم، الأحد، للمطالبة بالإفراج "الفوري" عنه نظرا لوضعه الصحي "المقلق".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق